config

القائمة البريدية

استطلاع الرأي

تبلغ نسبة اللاجئين الفلسطينيين وهم العرب الذين أخرجوا من ديارهم في حربي 48 و67 وما بعدهما:

ثلث الشعب الفلسطيني - 0%
نصف الشعب الفلسطيني - 0%
ثلثي الشعب الفلسطيني - 0%

التحويل بين التقويم الهجري والميلادي

التاريخ الميلادي
التاريخ الهجري
اليوم الموافق :

اليوم الشمسى:

رسالة

ترقب في الأقصى قبل يوم من اقتحام صهيوني معلن .. وسط مخاوف من استغلال أزمة "الربيع العربي" الحالية

 

= اقتحامات وتدنيس يومي لحرمة الاقصى منذ انتهاء رمضان

= مؤتمر صحفي حول آخر تطورات الأخطار المحدقة بالأقصى وسبل التصدي لها تحت عنوان "نحو ربيع القدس والأقصى"

= اعتقال الشيخ رائد صلاح في طريقه لحضور المؤتمر

= دعوات ليوم نفير إلى الأقصى غدا لمواجهة الاقتحام، واعتصام بسطح آل الحلواني حتى الجمعة القادمة

 

تعقد القوى الوطنية والاسلامية في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس اليوم الثلاثاء (3-9-2013م) الموافق (27-10-1434هـ) مؤتمراً صحفيا حول آخر التطورات والمخاطر المحدقة بالمسجد الاقصى وسبل التصدي لها، تحت عنوان "نحو ربيع القدس والأقصى" على سطح الحلواني –حي وادي الجوز في شرقي القدس.

 

 

يأتي هذا فيما تواصل الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني استعداداتها ليوم النفير الى الاقصى غدا الأربعاء (4-9) على خلفية دعوات صهيونية لاقتحامات جماعية للمسجد المبارك بمناسبة أعياد يهودية، أولها عيد رأس السنة العبرية الذي يبدأ الأربعاء ويستمر يومين. ويوافق يوم السبت التالي (14-9) ما يطلقون عليه "يوم الغفران"، ويليه "عيد العرش العبري" الذي يوافق الخميس (19-9) وتستمر مراسيمه حتى الخميس (26-9) ، حيث يختم فيما يطلقون عليه " فرحة التوراة".

تأتي الاقتحامات الجديدة في وقت تمر به بلدان الربيع العربي خاصة مصر وسوريا المجاورتين بأزمات حادة، تفاقمت إثر الانقلاب العسكري في 3 يوليو الماضي على أول رئيس مدني ينتخب في مصر، ووسط تصعيد من قبل نظام بشار الأسد في سوريا شمل تنفيذ مذبحة بالسلاح الكيماوي أدت إلى مقتل نحو 1400 شهيد في ريف دمشق يوم الأربعاء (21-8).

وكان المسجد الأقصى المبارك قد شهد يوم الجمعة الماضية (30-8) وقفة لدعم الشرعية في مصر.

وخلال المؤتمر، يتحدث كل من الدكتور الشيخ عكرمة صبري- رئيس الهيئة الاسلامية العليا وخطيب المسجد الاقصى-، الأستاذ حاتم عبد القادر – مسؤول ملف القدس في حركة فتح-، الأستاذة هنادي الحلواني- مدرسة في مشروع مصاطب العلم، والمبعدة عن الاقصى بقرار عسكري-، فيما سيدير فقراته الأستاذ المحامي زاهي نجيدات- الناطق الرسمي باسم الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني-.

هذا وسيُعلن في نفس المؤتمر عن تنظيم وافتتاح فعاليات خيمة اعتصام ستقام أيضا على سطح الحلواني، وتستمر فعاليتها من يوم الثلاثاء 3/9/2013م وتستمر حتى يوم الجمعة 6/9/2013م للتنديد بالاقتحامات الصهيونية المتكررة للمسجد الأقصى والتي تأتي في إطار سياسة تستهدف تهويد المسجد وتمهد لتقسيمه كخطوة أولى بين المسلمين واليهود.

من جهتها، قالت "مؤسسة الاقصى للوقف والتراث" ان نحو 65 مستوطنا اقتحموا يوم الاحد (1-9) المسجد الاقصى، وأدى بعضهم شعائر تلمودية بحماية من قوات الاحتلال، وذكرت المؤسسة انه ومنذ انتهاء شهر رمضان قبل نحو ثلاثة اسابيع، تتم اقتحامات يومية من قبل المستوطنين والجماعات اليهودية، تمتد اسبوعيا من يوم الاحد حتى الخميس، على فترتين، الصباحية من الساعة 7:30 وحتى 11:00، وبعد الظهر من الساعة 13:30 وحتى 14:30، حيث بلغ عدد المقتحمين في الاسابيع الثلاث المذكورة نحو 632 مقتحما، موزعين على النحو التالي 455 مستوطنا، 72 من عناصر المخابرات، 105 جندي بلباسهم العسكري، بالاضافة الى اقتحام نحو 15 الف سائح اجنبي.

وأشارت المؤسسة انه عادة ما يزيد عدد المقتحمين للأقصى في موسم الاعياد اليهودية، وهو المتوقع في الأيام القادمة، خاصة وان جلسة عقدت مؤخرا في لجنة الداخلية في الكنيست أوصت بتهيئة الاجواء من أجل اقتحامات جماعية للمسجد الاقصى في الاعياد اليهودية هذا الشهر، وطالبت اللجنة الشرطة بالاستعداد لذلك، ومنح كل يهودي يريد اقتحام الاقصى الحماية الكاملة دون استثناء.

في السياق نفسه قالت "مؤسسة الاقصى" ان المئات من المستوطنين نظموا ليلة أمس مسيرة تحت عنوان "مسيرة الابواب" جابت أزقة البلدة القديمة بالقدس المحتلة، بمحاذاة ابواب المسجد الاقصى، تخللتها رقصات تهويدية ورفعت خلالها الشعارات المطالبة بتصعيد اقتحامات الاقصى وتسريع بناء "هيكل" مزعوم على حسابه.

هذا وقد اعتقلت سلطات الاحتلال صباح اليوم، وقبل انطلاق فعاليات المؤتمر الصحفي الشيخ رائد صلاح – رئيس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني - والذي كان مقررا أن يشارك في المؤتمر وفي الاعتصام، على خلفية خطبة جمعة ألقاها حول الأحداث في مصر وسوريا يوم جمعة ماضية، ولكن المنظمين أكدوا أن الفعاليات ستستمر رغم هذا الاعتقال الذي اعتبر محاولة للعرقلة.

 

صور من مؤسسة عمارة الأقصى والمقدسات لاقتحامات صهيونية تقابلها فعاليات رباط مقدسية في المسجد الأقصى المبارك على مدى شهر تقريبا منذ انتهاء شهر رمضان المبارك لعام 1434هـ

روابط ذات صلة:

إغلاق باب المغاربة أمام المقتحمين بعد تزايد أعداد المرابطين في الأقصى في سابع أيام رمضان

في خامس أيام رمضان .. 200 مستوطن يقتحمون الأقصى وتشديد على مصاطب العلم

المصلون وطلاب العلم يتصدون لاقتحام مستوطنين للأقصى في رمضان  

فعاليات متصاعدة لتهويد الأقصى تقابلها نشاطات مقدسية مكثفة لإحياء رمضان في المسجد المبارك

 

 

dizi izle sex izle,türk seks Linux Vps hosting Seo Danışmanı online film izle film izle film izle film izle film izle film izle 720p Film izle online film izle hd film izle