الصخرة صخرتنا - اليوم الثامن

المجموعة الأم: مشروع الأقصى ورمضان
نشر بتاريخ الأربعاء, 17 تموز/يوليو 2013 08:02
الزيارات: 2075

الصخرة صخرتنا (8)

ورغم تخصيص فصل مستقل لقبة الصخرة في كتاب "الفتح القسي" بعد الحديث عن تطهير محراب المسجد الأقصى (الواقع في المصلى الرئيسي)، لم يغفل الكاتب ذكر كونها جزءا من المسجد المبارك، فقال متحدثا عما قام به السلطان صلاح الدين فيها: (ورتب لهذه القبة خاصة وللبيت المقدس عامة قومة لشمل مصالحها ضامة، فما ترتب إلا العارفون العاكفون، القائمون بالعبادة الواقفون.)